طب الاسرة

العناية بالأمراض الحادة

الدكتور مروان الصفدى طبيب الأسرة يوضح لكم أهم الأمراض الحادة التى قد تصيبكم من الأمراض الفيروسية الشائعة مثل الانفلونزا والزكام والنزلة الصدرية والسل والتهاب الحلق والتهاب الجيوب الانفية والتهاب الأذن الوسطى والتهاب المسالك البولية وطرق الوقاية منها.

ينصح الأطباء بضرورة التواصل بصفة دورية مع دكتور الباطنية والجهاز الهضمى والقولون للإطمئنان على صحة الجهاز الهضمى وعدم التعرض لأى مشاكل صحية قد يصعب علاجها فى وقت متأخر

فى حالة وجود اى استفسارات لديكم يمكنكم التواصل مباشرة مع

الدكتور مروان الصفدي طبيب الأسرة والحاصل على البورد البلجيكى في طب الأسرة

  • الإنفلونزا

    مرض فيروسي موسمي في فصل الشتاء، ينتقل عبر الجهاز التنفسي، والفيروس له قدرة على التغير، لذلك يمكن أن يصيب الشخص أكثر من مرة.
    أعراضة : حمى، قشعريرة وتعرق،  صداع ، ألم في المفاصل، سعال مع بلغم، ضعف عام، انسداد في الأنف، فقدان للشهية، يمكن أن يستمر من 1-7 أيام .
    مضاعفاته :التهاب الشعب الهوائية، التهاب الأذنين، التهاب الجيوب الأنفية، التهاب السحايا، ينصح بالراحة الكاملة ، والإكثار من السوائل مع بعض الأدوية التي يصفها الطبيب يوصي  بالتطعيم ضد الأنفلونزا سنويا
  • الزكام

    مرض شائع ينتشر عن طريق الرذاذ وملامسة أشياء المصاب،
    أعراضه: ارتفاع درجة الحرارة، رشح، صداع، احتقان في الغشاء المخاطي للأنف ينصح بشرب السوائل التي تحتوي على فيتامين سي
  • النزلة الصدرية

    التهاب حاد في الرئتين بسبب التهاب في الجهاز التنفسي السفلي : التهاب أنسجة الرئة، والشعب الهوائية، والحويصلات الهوائية،
  • السل

    مرض خطير، يصيب الرئة ويمكن أن يؤدي إلى الوفاة
  • التهاب الحلق

    اسباب التهاب الحلق ؟

    ينشأ التهاب الحلق عن استنشاق هواء ملوث، أو نتيجة التهاب اللوزتين أو الإصابة بالزكام، أو الأنفلونزا، أو النزلات الصدرية، ينصح الأطباء بالإسراع بعلاج التهاب الحلق لئلا يؤدي إلى حمى الروماتيزم، وهو قد يؤدي إلى إصابة القلب أو الجهاز العصبي أو المفاصل أو التهابات الجيوب الأنفية.
    أعراضة :ارتفاع الحرارة، ألم في الحلق وصعوبة في البلع، بحة في الصوت، ضعف عام في الجسم، تضخم اللوزتين .

  • التهاب الجيوب الأنفية

    التهاب الجيوب الأنفية 

    يحدث التهاب الجيوب الأنفية الحاد بعد الإصابة بالتهاب الحلق أو الأذن أو الزكام أو الأنفلونزا أو التهاب الأسنان، ويصيب الغشاء المخاطي المبطن لها، فإذا أهمل العلاج، أو كان العلاج غير كاملا تحول إلى التهاب مزمن
    مضاعفات الجيوب الأنفية المزمنة: مضاعفات موضعية، مضاعفات في العين ، مضاعفات في الدماغ ، مما يتطلب البقاء في المستشفى لتلقي العلاج الطويل.
    إن المبالغة في الاستنشاق  حتى  يصل الماء إلى الحلق
    مع كل وضوء يغسل الجيوب الأنفية من الجراثيم ويقي من الوصول إلى حالة الالتهاب الحاد أو المزمن.

  • إلتهاب الأذن الوسطى

    يصيب البطانة المخاطية التي تغطي تجويف الأذن الوسطى بعد الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية أو الحلق واللوزتين، ويؤدي إلى تراكم إفرازات الإلتهاب في الأذن الوسطى ، مما يسبب ألما شديدا، حمى، غثيان، وأيضا اسهال وإقياء عند الأطفال

  • إلتهاب المسالك البولية

    المسالك البولية السفلى (الإحليل والمثانة) أكثر عرضة للالتهاب من العليا (الكليتين والأنابيب البولية)، والنساء وخاصة بعد سن اليأس أكثر عرضة للمرض من الرجال، ويمكن أن يمتد الالتهاب إلى الكليتين ، عند ذلك تكون الحالة خطيرة.

    أسباب الإصابة بالتهاب المسالك البولية:

    • انتقال بكتيريا مسببه للالتهاب
    • مرض السكري
    • الحمل
    • الإمساك
    • تأخير التخلص من البول

    أعراض التهاب المسالك البولية:

    • الشعور بحاجة متكررة للتبول
    • الحرقة عند التبول
    • وجود دم في البول
    • ألم في أسفل البطن، وفي الظهر إن كانت الإصابة في الكليتين
    • حمى قشعريرة وغثيان

    للوقاية :

    • ينصح بالإكثار من شرب الماء
    • الإسراع للتبول عند الحاجة وعدم التأخير
    • الوقاية من الإمساك

    مراعاة النظافة الشخصية